• ×

03:34 مساءً , الثلاثاء 23 صفر 1441 / 22 أكتوبر 2019

موقع الفقه الإسلامي

لا حرج في ألعاب الأطفال المجسمة، والورع والاحتياط تركها

موقع الفقه الإسلامي

 0  0  943
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أفاد فضيلة الشيخ الدكتور: سامي بن محمد الصقير- أستاذ الفقه في جامعة القصيم -:
أنه لا حرج في ألعاب الأطفال المجسمة, وأفاد بأنها كانت تتخذ في زمن النبي - صلى الله عليه وسلم - وكان الصحابة يجعلون لأطفالهم اللعبة من العهن
كما أفاد بأن من أراد سلوك سبيل الورع والاحتياط فإنه لا يحضر لأولاده هذه الألعاب المجسمة .
وبين أنه لا يمكن أن يقال بتحريم شيء ورد عن الصحابة لعدة أسباب :
أولا لأنها ممتهنة
ولأنه يرخص للأطفال مالا يرخص للكبار
ولأنه ورد عن الصحابة نظير ذلك
جاء ذلك في معرض ردّ فضيلته على سؤال عبر برنامج يستفتونك في موقع الفقه الإسلامي بتاريخ: 20/6/1431هـ، حيث إن فضيلته من ضمن المفتين في موقع الفقه الإسلامي، وقد أجاب فضيلته على عدد من الأسئلة ومنها:
حكم ألعاب الأطفال التي على شكل تماثيل وتصاوير وهل يجوز الصلاة إليها وهل تدخل الملائكة بيت فيها مثل هذه التصاوير .
كما سئل فضيلته عن حكم الولادة باستخدام المخدر الموضعي
وأيضا سئل عن حكم تطويل الآظافر
وعن حكم لبس العدسات الملونة
وعن حكم لبس النطال للنساء أمام محارمهن
وعن حكم العادة السرية في رمضان وهل تفطر أولا
وغيرها من أسئلة وتكرم فضيلته بالإجابة عليها

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:34 مساءً الثلاثاء 23 صفر 1441 / 22 أكتوبر 2019.